ar

5 طرق فعّالة في بناء العلامات التجارية على إنستجرام


Amr Elawadi - مايو 22, 2018 - 0 comments

بسبب انتشار وشعبية فيسبوك؛ فإن 94% من شركات الـ B2C تقوم بحملاتها عليه، إلا أن 66% منهم فقط يعتبرون أن حملاتهم تلك فعالة، وعندما سُئل هؤلاء عن المنصات الاجتماعية التي كانوا يستخدمونها في الحملات التسويقية؛ جاء إنستجرام في المقام الأخير، متخلفًا وراء جوجل ولينكد إن ويوتيوب.

أحد الأسباب الرئيسية لنجاح التسويق الإلكتروني للعلامات التجارية على منصات التواصل الاجتماعي هو العمل على بناء المجتمعات وتعزيز العلاقات ذات المنفعة المتبادلة، وعندما يتعلق الأمر بالنجاح على إنستجرام، فإن بناء المجتمع والتفاعل أمر حاسم، وفي هذا المقال قمنا بتجميع خمس طرق لاستراتيجية التسويق الخاصة بك للاستفادة من إنستجرام والبدء في بناء علامتك التجارية عليه.

1 ـ إنشاء هوية واضحة

بالنسبة للمبتدئين؛ تحتاج الشركات إلى تناول التطوير على إنستجرام بنفس الطريقة التي سيبدأون بها تطوير مواقعهم الإلكترونية، مع خطة واضحة لكيفية تصميم الشعار لتحديد هوية العلامة التجارية.

تبدأ الخطة بتصميم ملف تعريف على إنستجرام، يتكون من ثلاثة محاور: صورة الملف الشخصي، ورابط URL، ووصف الملف الشخصي.

بالنسبة إلى صورة الملف الشخصي؛ يمكنك تخصيصها بأفضل طريقة تناسب علامتك التجارية، واختر إما شعارًا ثابتًا أو صورة شخصية لشخص ما يمثل وجه علامتك التجارية.

وبالنسبة لتوصيف ملفك الشخصي؛ فكّر في الـSEO  ( تحسين محركات البحث)، فمن المهم أن تستخدم الكلمات الرئيسية للسماح للمستخدمين بمعرفة موضوع علامتك التجاري، واجعلها قصيرة وجذّابة.

2 ـ إنشاء محتوى جذاب

في عالم اليوم سريع الخطى أصبح الوقت أحد أثمن سلعنا؛ ومن ثم، فإننا نعتمد على الصور أكثر من أي وقت مضى لجمع المعلومات، ونظرًا لأن إنستجرام عبارة عن منصة مرئية بالكامل تقريبًا، فمن الضروري أن تقدم علامتك التجارية صورًا رائعة وجودة عالية في كل مشاركة.

لا تنشئ محتوى لمجرد إثبات الوجود، يجب أن يكون المحتوى جذابًا ومشجعًا مرئيًا وجذابًا للمتابعين، ويُعد الفيديو المباشر طريقة رائعة أخرى للمشاركة وزيادة الثقة والشفافية في علامتك التجارية.

3 ـ اختيار الهاشتاجات

تعتبر الهاشتاجات هي التي تُصنّف ملايين المشاركات التي يتم تحميلها على إنستجرام يوميًا، وهي أساس اكتشاف المحتوى وأساس البحث عن مجتمعك وبنائه على الشبكة، يحتاج فريقك إلى إجراء بحث وتحديد أي علامات استهداف أفضل لجذب المستخدمين، وبعد الحصول على قائمة ثابتة، عليك بعدها أن تضع أكثر من هاشتاج مع كل مشاركة، ستكون هذه هي الطُعم الذي يقود المستخدمين إلى علامتك التجارية.

4 ـ بناء مجتمعك

الهاشتجات هي مجرد بداية لبناء مجتمعك على إنستجرام، إنها الأدوات التي يمكنها توسيع مدى وصولك واكتساب القوة في الشبك؛ لكن بناء العلاقات أوسع من ذلك بكثير، ولكي تزدهر علاقاتك عليك أن تبدأ في التفاعل مع متابعيك.

وهذا يعني إبداء الإعجاب والتعليق على مشاركات الآخرين، واستهداف هذه الفئات باستخدام الهاشتجات الخاصة بك في الاتجاه المعاكس.

تحتاج إلى تخصيص عدد كافٍ من الوقت، للتفاعل مع المستخدمين الذين يتعرفون على العلامة التجارية الخاصة بك، واستفد من هذه الفرصة  لبناء العلاقات، فإن مجرد الاطّلاع على محتوى الأشخاص الآخرين والتعليق عليه يمكن أن يساعد بِشِدة في جلب متابعين جُدُد، واكتساب ثقة المجتمع على مواقع التواصل الاجتماعي.

5 ـ لا تخسر ثقة المتابعين

سوف يُنتج جهدك وعملك بعد توفيق الله؛ ثقة المجتمع في علامتك التجارية، لكن يجب أن تكون حريضًاعلى ألا تفقد تلك الثقة؛  فمن السهل جدًا على المسوقين أن يكتسبوا أرباحًا عالية، خاصةً عندما يتم تأسيس متابعين مخلصين.

لكن العلامات التجارية التي أصبحت ترويجية وإعلانية زيادة عن اللزوم، فإنها تفقد رؤيتها وهويتها، ويفقد المتابعون الثقة فيها ويصبحوا غير مهتمين بمحتواها، وبالتالي فإنه من الضروري أن تقدم علامتك التجارية باستمرار محتوىً جيدًا يضع مصلحة المستخدم في المقام الأول.

خِتامًا: يعتمد نجاح العلامة التجارية على إنستجرام بالكامل على المجتمع، ولهذا يجب عليك بعد أن تصل علامتك إلى مستوى عالٍ من المتابعة أن ترعى وتحافظ على العلاقات التي ساعدت على إنشاء وجود علامتك التجارية على إنستجرام؛ وهذا يعني الحفاظ على هويتك وتقديم محتوى عالي الجودة، ومشاركات مستمرة، والبقاء مخلصًا للمتابعين، فهذه هي أسس أي علاقة عمل كبيرة، خاصة تلك المتعلقة بمجال التسويق الإلكتروني عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

Related posts

Post a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.